ما تصبرنيش.. ما خلاص.. أنا فاض بيه ومليت .... بينلي إنت الإخلاص وانا اضحي مهما قسيت

إنما للصبر حدود
للصبر حدووووووود



الأربعاء، 29 سبتمبر، 2010

أربع حروف و ذكريات

وأخيرا ... وبعد تفكير عميق ودراسة مدققه قررت الهجرة .. قررت الهجرة لاسباب عديدة من أهمها صعوبة تحمل الوضع الحالي بالكويت
ولا حكومة رشيدة ترشدنا وتقودنا إلى النور..
ولا رؤية واضحة لمستقبل الكويت سياسيا أو إقتصاديا او حتى إجتماعيا...
تخبط بالقرارات الحكومية.. اليوم تقول كلمة وباجر تلحسها .. ولا من محاسب
فتنة تلو الأخرى تتساقط فوق رؤوسنا..
بلد تحكمها صحافة صفراء تحركها يمينا ويسارا
اسعار الأراضي التي تطل على محول كهرباء اغلى من اسعار القصور المشيدة على ضفاف البحيرات
فساد بالمعاملات والمؤسسات بالبلد ومحسوبية
برلمان خجول بالحق .. ارعن بالتصرفات
بلد يعيش فيها رئيس الوزراء معظم الوقت بين السماء والارض يجول بين القارات
لا رياضة فية ولا هناك امل بتدخل رجال البلد الحكماء لحل الازمة (إن كان هناك حكماء)
بلد زرع به منذ سنين بما يسما بالمتجنسين والمزدوجي الجنسية واليوم اصبح الزرع اشجارا يصعب إجتثاثها من الارض
بإختصار شديد بلد يقع على راس قنبلة نووية ستمزقة لينتهي

ولإني محب لهذا البلد او عفوا لذكريات هذا البلد وما تبقى من هذة الذكريات .. يعز علي ان ارى بلدي هكذا
لذلك قررت الهجرة وجهزت جناطي وملأتها بالذكريات الجميله الباقية وسكرت الجنطة
وإستعنت بالإنترنت الذي ساعدني في معرفة اي دولة سأهاجر لها ...
اريدها دولة قريبه من الكويت كشعب لكي استطيع ان اتعايش معه.. لا يهمني اسعار البيوت هناك فانا سأكون وافد مقيم في هذة الدولة لذى سأسكن في سكن اجار....
اريد دولة شوارعها سهلة لكي اتنقل بها بسهولة ومن غير (جي بي إس)
اريدها دولة عربية لكي استطيع الكلام ومسلمة لكي يتربى ابنائي على صوت الاذان
ليس مهما ان تكون الدولة ذات رؤية واضحة او حكومة رشيدة ( بالطقاق فهي ليست دولتي)
اريد ان اعيش لوحدي بسلام اربي ابنائي واعمل مع الله حتى القاة وينتهي صراعي الدنيوي ويرتاح ملائكتي مني
ليس مهم ان تكون الدولة تكسر مجاديف من يسكن فيها لانني ساسافر لها من غير مجاديف اصلا
فأحلامي تبخرت وآمالي ماتت والياس تملكني
فالذي لم احصل علية من امي الكويت ... لا اتحراه من مرت ابوي البلد التي سأذهب إليها
إن ازمتي مع الكويت ومع حكومتها هي أزمة حب وليست ازمة اطماع !!
فلا استطيع ان احب وارى من احبة ينهار امامي... (صعبة علي)
وبعد البحث في google وجد دولة تشبة الكويت بحجمها واهلها .. تشبة الكويت في كل شي حتى في حكامها وحكومتها
دولة تكاد تكون (كوبي) من الكويت ولكن الشيء الوحيد اللي مو مثلها انها لا تحبني !! فأنا لست من ابنائها بحسب ما تدعي هذة البلد
البلدة يحكمها التردد بالقرارات والتخبط وبها عقد لا يحلها إلا الله
وإسمها الكويت..
نعم قررت أن اهاجر من الكويت حبيبتي التي احبها إلى الكويت التي تكرهني
وذلك فقط لاعيش ما تبقى من عمري بعيدا عن وطني الكويت لاهرب إلى بلد قريب من بلدي بكل شيئ إلا من حروفه
فيا كويت من حبي وعشقي لك لا استطيع ان اعيش معك والمجرمون ينهشونك من كل مكان ,ولكنني ضحيت بكل الدول الجميلة لأهاجر إلى دولة مثلك لا طموح للشباب فيها .. فقط لاعيش مع حروف إسمك وليكون اخر اسمي (كويتي)

والله يا الدنيا
ما بقى لي من الكويت إلا حروف فقط
فاليوم لا قولون ولا آهات ولا حرة على حال بلدي
بل سأعيش مع اربع حروف وذكريات